إنهاء خصومة ثأرية بين المناصير والتربات في قنا

إنهاء خصومة ثأرية بين المناصير والتربات في قنا

إنهاء خصومة ثأرية بين المناصير والتربات في قنا

كتب : أحمد عبد العليم

 

شهد عبد الحميد الهجان، مُحافظ قنا، واللواء علاء العياط، مُساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا، اليوم الثلاثاء، جلسة صلح القودة لإنهاء الخصومة الثأرية بين عائلتي المناصير والتريات بقرية كوم يعقوب بمركز ابوتشت.

 وجاء ذلك بحضور اللواء سامي غنيم وكيل إدارة البحث الجنائي بوزارة الداخلية، واللواء أشرف رياض مدير إدارة البحث الجنائي بمديرية امن قنا، واللواء محمود حمزة مساعد مدير امن قنا لقطاع الشمال، والعميد محمد الجمسى مدير فرع الأمن العام بقنا، والرائد محمد مبارك ممثل جهاز الأمن الوطني، وعدد من أعضاء مجلس النواب، ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية وكبار العائلات والقبائل ورجال الدين الإسلامي والمسيحي وعدد كبير من أبناء العائلتين وأبناء القرى المجاورة .

 وأكد الهجان أن محافظة قنا، قد شهدت إنهاء العديد من الخصومات، خلال الفترة الماضية، والتي وصل عددها إلى 59 صلحا، وهو ما يعكس تغيير الثقافات لدى المواطنين والإيمان بان الأمن والأمان والمحبة بين الناس هي السبيل الوحيد لتحقيق التنمية الشاملة في مختلف المجالات، وهو ما بدأت تظهر ثماره بالفعل في المحافظة حيث تم انجاز العديد من المشروعات التنموية .

من جانبه أعرب اللواء علاء العياط عن شكره وتقديره لأبناء العائلتين مؤكدًا التزام مديرية الأمن بتنفيذ سياسة وزارة الداخلية التي تهدف إلى القضاء على عادة الثأر خاصة في صعيد مصر مؤكدا حرص مديرية الأمن على التعاون مع محافظة قنا وأجهزتها التنفيذية ولجان المصالحات لدعم مبادرات الصلح بين العائلات المتخاصمة حفاظا على دماء أبنائنا موجها الدعوة لجميع العائلات المتخاصمة بأن تحذو حذو العائلتين المتصالحتين وتبدأ بالسلام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*

Orgy