تصور الحياة بدون جوجل.. 3 كتب تروى قصة نجاح وسيطرة محرك البحث الأشهر عالميا

تصور الحياة بدون جوجل.. 3 كتب تروى قصة نجاح وسيطرة محرك البحث الأشهر عالميا

تصور الحياة بدون جوجل.. 3 كتب تروى قصة نجاح وسيطرة محرك البحث الأشهر عالميا

كتب : محمود جمال

 

“الحياة من غير جوجل تبقى عملة إزاى” لسان حال كثير من مستخدمى محرك البحث الشهير “جوجل” والذى تحول مع الوقت إلى أقرب وأخلص صديق لأى مستخدم جديد أو محترف لشبكة الإنترنت، حتى أصبح بمثابة أسطورة تكنولوجية حديثة، استطاعت أن تخرج من مجرد مشروع بحثى لـ سيرجي برين” و”لاري بيج”، ليصبح أكبر محرك بحث فى العالم.

وتحتفل شركة “جوجل” العالمية بعيد تأسيسها رقم 19، اليوم حيث تم تأسيسها عام 1998، والآن أصبحت على قمة الشركات التكنولوجية حول العالم.

العديد من الكتب تحدثت عن محرك البحث الأكبر عالميا منها:

كتاب “قصة جوجل” لـ ديفيد فيس ومارك مالسيد

يتناول الكتاب قصة نجاح أكبر مشروع على شبكة الإنترنت في وقتنا المعاصر ويدور بنا في فلك تكوين مؤسسة جوجل العريقة التي أصبحت لأسهمها قيمة أكبر من تلك المتوفرة لشركتي جنرال موتورز وديزني لاند مجتمعتين في أقل من ستة أعوام.

ويتطرق كاتبا الكتاب ديفيد فيس ومارك مالسيد للكيفية التي كون لاري بيج Larry Pageوسيرجي برينBtin Sergey طالبا الدكتوراه في جامعة ستانفورد University Stanfordالمؤسسة واستخدامهما لأفضل تقنيات علم الكمبيوتر وأحسنها سواء فيما يختص بالأجهزة والمعدات أو البرمجيات لأحدث ثورة في طريقة تخزين وترتيب المعلومات للوصول إليها في اقل وقت من أي مكان حول العالم عن طريق ابتكار الغوريزم خاص أطلقا عليه طريقة ترتيب صفحات الويب.

ويؤكد الكاتبان في المقدمة أن موقع جوجل تغلغل في نسيج الحياة اليومية لملايين البشر حتى أصبح من المستحيل الاستغناء عنه، فالسرعة التي يتم بها الاستجابة للملايين من طلبات البحث التي تتم كل ثانية من أماكن متفرقة حول العالم في نظريهما هي ضرب من ضروب السحر.

قصة غوغلقصة جوجل

كيف تعمل جوجل” لـ إريك شميدث وجوناثان روزنبرج

ويحتوى الكتاب على دروس تعلمها إريك وجوناثان وهما يبنيان شركتهما وقد شرح المؤلفان الكيفية التي غيرت التكنولوجيا بها من توازن القوى من الشركات الى العملاء كما يوضحان أن الوسيلة الوحيدة للنجاح في هذا المناخ دائم التغير هى أن تبتكر تكنولوجيا فائقة وتجذب طائفة جديدة من الموظفين متعددي القدرات ويوضحان كذلك شعارات الادارة: الاجماع يتطلب الاختلاف وابتعد عن الاوغاد ولكن قاتل من أجل البارعين وفكر بأسلوب مضاعفات الاعداد لا النسب المئوية.

كيف تعمل جوجلكيف تعمل جوجل

كتاب “جوجل: عندما تتحدى أُوروبا” لـ جان نويل جانينى

يأتي الكتاب كرد من الكاتب واحتفا منه على مشروع “مكتبة جوجل” Google Library، والتى استهدفت الشركة حين تأسيسه تحويل 15 مليون كتاب إلى بليون صفحة بالشكل الرقمى.

لكن الكاتب قدم تخوف من المشروع أيضًا، والذى يتطلب التدقيق والبحث فى تبعياته بحسب وصفه، ويرى أن ذلك المشروع ليس منه التوسع والنهوض بالثقافات ونشر المعرفة حول العالم، بل إنه يأتى تكريسا للغطرسة الأمريكية، وسيطرتها على العالم، حتى فى عالم الأفكار.

كما أبدى الكاتب تخوفه من عدم وجود ضمان كاف بعدم قيام الشركة الأمريكية باحتكار محتويات مكتبات العالم، إضافة الى إمكان عدم التزامها بتنفيذ مشروعها بموضوعية وحياد ثقافياً.

جوجل عندما يتحدىجوجل عندما يتحدى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*

Orgy