الاتحاد الأوربى يدرس فرض ضرائب جديدة على شركات التكنولوجيا خلال 2018

الاتحاد الأوربى يدرس فرض ضرائب جديدة على شركات التكنولوجيا خلال 2018

الاتحاد الأوربى يدرس فرض ضرائب جديدة على شركات التكنولوجيا خلال 2018

كتب : محمد كريم

 

أعلن رئيس المفوضية الأوروبية “جان كلود جونكر” أن الاتحاد الأوروبى سيقترح ضريبة جديدة على عمالقة التكنولوجيا مثل جوجل وفيس بوك العام المقبل، على الرغم من معارضة العديد من الدول التى تخشى تأثير هذا على اقتصادها، والضريبة الجديدة ستكون على الشركات الرقمية متعددة الجنسيات التى تستهدف العائدات التى يتم جنيها من العمل داخل دول الاتحاد الأوربى، وهذا بدلا من الأرباح التى يتم حجزها فى دول مثل أيرلندا أو لوكسمبورج.

ووفقا لموقع “تك تايمز” الأمريكى، فمن المقرر أن يتم تقديم اقتراح رسمى من قبل وزراء الاتحاد الأوروبى فى ديسمبر المقبل، الذى سيصبح مشروع قانون من قبل اللجنة، التى تمثل الذراع التنفيذى للاتحاد الأوروبى، فى عام 2018.

وقال “جونكر” بعد قمة الاتحاد الأوروبى بأستونيا، إن الضرائب يجب أن يتم دفعها فى المكان الذى تعمل فيه الشركة وتربح بفضله، وأضاف أن اللجنة ستقترح العام القادم قواعد جديدة حول الضرائب العادلة التى تدفعها شركات التكنولوجيا داخل الاتحاد الأوربى.

وكان “جونكر” تعهد بهذا الالتزام بعد أن أثار الرئيس الفرنسى “ماكرون” هذه القضية فى اليوم الثانى من القمة، حيث بحث مع القادة فرص ومخاطرها على الاقتصاد الرقمى.

وأعربت دول الاتحاد الأوروبى الأصغر حجما بالفعل عن معارضتها القوية للفكرة التى يقولون أنها ستطارد عمالقة التكنولوجيا الأمريكية، ولا سيما أيرلندا التى تعمل كمركز ضريبى منخفض لشركات مثل أبل، وفيس بوك وجوجل.

وقال رئيس الوزراء الأيرلندى ليو فارادكار: “إذا أردنا أن تصبح أوروبا رائدة رقمية، فان الحل ليس فى فرض المزيد من الضرائب”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*

Orgy